وزير الداخلية اللبنانى يتعهد بحل مشاكل اللاجئين الفلسطينيين

تعهد وزير الداخلية اللبنانى نهاد المشنوق بالعمل لإيجاد حلول لمشكلات الفلسطينيين فى لبنان ومنهم النازحين من سوريا.

جاء ذلك خلال استقباله رئيس لجنة الحوار اللبنانى – الفلسطينى الوزير السابق حسن منيمنة، فى إطار عمل لجنة الحوار لمتابعة ملفات اللاجئين الفلسطينيين، حيث جرى بحث ملف الفلسطينيين فاقدى الأوراق الثبوتية، والفلسطينيين النازحين من سوريا، وتسهيل تسجيل الجمعيات الفلسطينية، بالإضافة الى كيفية تطوير عمل مديرية الشؤون السياسية واللاجئين فى الوزارة وقسم اللاجئين الفلسطينيين فى مديرية الأمن العام لجهة تسهيل المعاملات والإجراءات الخاصة باللاجئين.

وأبدى وزير الداخلية اللبنانى “تفهما كبيرا لهذه الموضوعات ولأهمية إيجاد حلول لها بما يخدم المصلحة اللبنانية ويؤمن متطلبات العيش الكريم للفلسطينيين، وتسهيل أمورهم الحياتية، خصوصا فى هذه المرحلة التى يمر بها لبنان والمنطقة والتى تتطلب تضافر كل الجهود التى تحول دون تفاقم هذه الأوضاع، ولمنع اى محاولات لاستغلالها”.

ووعد المشنوق بتنظيم اجتماعين الأسبوع المقبل مع الجهات المختصة فى الوزارة لدرس كل الموضوعات المطروحة وإيجاد حلول عملانية لكل الإشكالات العالقة.