اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

اخر تصريحات الفنان اللبناني فضل شاكر

رفض الفنان اللبناني فضل شاكر التعليق على الأحكام التي صدرت في حقه خلال الفترة الماضية، فاتحا النار على أداء الحكومة اللبنانية في الأزمات المتتالية.

وقال فضل فى رسالة له لقناة “الجديد” إن الشعب اللبناني شاهد على فساد الحكومة اللبنانية خلال الأشهر الماضية والتي تؤكد الفساد والظلم الذي تعرض له شخصيا خلال الفترة الماضية، ومن بينها الحكم عليه بالسجن 15 عاما، مرجعا سبب الحكم إلى صندوق هدايا وصله من شخص من السويد، به معالق وشوك وسكاكين، وبسببها حكم عليه بـ15 عاما، وحكم على الذي سلمها له بالحبس 8 أشهر.

وتابع: سأظل أدعو الله حتى تظهر براءتي أمام الجميع، اسألوا عني فيروز الست الكبيرة.

أما عن اتهامه بدعم جهات إرهابية وجماعة الشيخ أحمد الأسير، قال شاكر: “استدعوا الشيخ أحمد الأسير ولو اعترف بأنني دعمت جماعته بأي مبلغ مستعد للحبس لمدة 70 عاما”.

وأشار إلى أن الإعلام اللبناني دائما يقف ضده، ووصفه بـ”الإعلام المهين”، وطالب بإغلاق تلك القنوات لأنها لا تدعم الفن المحترم.

يذكر أن المحكمة العسكرية اللبنانية، قد أصدرت حكمين بالسجن 22 عاما مع الأشغال الشاقة، بحق الفنان فضل شاكر، وقررت المحكمة العسكرية الدائمة برئاسة العميد منير شحادة، إصدار حكمين غيابيين، ضد شاكر، الذي اقترن اسمه بجماعة أحمد الأسير لفترة.

وقضى الحكم الأول، بسجن شاكر، لمدة 15 عاما، مع الأشغال الشاقة، وتجريده من حقوقه المدنية بعد إدانته بتهمة «التدخل في أعمال الإرهاب الجنائية التي اقترفها إرهابيون، مع علمه بالأمر عن طريق تقديم خدمات لوجستية لهم».

كما قضى الحكم الثاني بسجن شاكر، سبع سنوات، بجانب الأشغال الشاقة مع التجريد من حقوقه المدنية، وتغريمه خمسة ملايين ليرة لبنانية، بتهمة تمويله مجموعة الأسير المسلحة، والإنفاق على أفرادها وتأمين ثمن أسلحة وذخائر حربية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق