البوابة الأخباريةاهم اخبار الرياضة

الزمالك قد يلجأ للمحكمة الرياضية لإصدار بطاقة لميدو

يُفكّر مسئولو نادي الزمالك جديّا في التقدّم بشكوى للمحكمة الرياضية الدولية؛ للحصول على حُكم بإصدار بطاقة دولية بمهاجم الفريق أحمد حسام (ميدو) كي يستطيع أن يُشارك هذا الموسم.

وتسبّب خطأ إداري مِن مسئولي نادي الزمالك واتحاد الكرة في إرسال أوراق قيده للفيفا منقوصة، وهو ما قد يتسبّب في غيابه عن الفريق إلى نهاية الموسم.

وقال أشرف صبحي -مدير العلاقات العامة والتسويق بالزمالك- لـ”بص وطل” اليوم (الجمعة): “قرّرنا أن نتقدّم بتظلمين للفيفا؛ فميدو قرّر أن يتقدّم بالتماس شخصي باسمه، وإرساله للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) مباشرة عن طريق محاميته الخاصة يعتذر فيه عن الخطأ الذي صدر عن نادي الزمالك واتحاد الكرة، ويشرح فيه ميدو الحالة النفسية السيئة التي يمرّ بها؛ بسبب عدم مشاركته مع الفريق حتى الآن”.

وأضاف صبحي: “أما التظلّم الثاني فسيتقدّم به مجلس الزمالك للفيفا مباشرة -وليس عن طريق الاتحاد المصري لكرة القدم، بعدما تجاهل الفيفا الرد على الخطابات السابقة- نعتذر فيه عن الخطأ الإداري الذي تسببنا فيه بعدم استيفاء الأوراق المطلوبة للاعب”.

وأتبع: “سننتظر أسبوعا للرد على شكوانا، وفي حالة عدم الرد لن يبقى أمامنا سوى المحكمة الرياضية الدولية؛ لرفع دعوى نحصل بمقتضاها على بطاقة مؤقتة لكي يستطيع أن يشارك ميدو مع الفريق على الأقل طوال شهر مايو”.

وفسّر مدير التسويق بالنادي: “لأن في شهر يونيو سيقوم الفيفا بفتح باب الانتقالات الصيفية، وبالتالي لن تكون هناك مشكلة في إرسال الأوراق من جديد، وقيد ميدو للموسم الجديد”.

وانتقل ميدو إلى الزمالك قادما من ميدلسبره الإنجليزي يناير الماضي، ولكن اندلاع ثورة 25 يناير عطّلت وصول البطاقة الدولية له، ثم تأخّر طلب البطاقة حتى إغلاق موسم الانتقالات الشتوي يوم 12 إبريل الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق