البوابة الأخبارية

تجديد حبس مبارك لمدة 15 يوما بعد مواجهته بأدلة قتل المتظاهرين وتصدير الغاز لإسرائيل

قرر المستشار الدكتور عبد المجيد محمود -النائب العام- تجديد حبس الرئيس السابق حسني مبارك لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات التي تجرى معه بمعرفة النيابة، على أن يبدأ تنفيذها اعتبارا من نهاية حبسه السابق.وأوضح المستشار عادل السعيد -النائب العام المساعد والمتحدث الرسمي للنيابة العامة- أن عددا من أعضاء النيابة بمكتب النائب العام انتقلوا اليوم إلى مدينة شرم الشيخ، وقاموا باستكمال استجواب الرئيس السابق بمستشفى شرم الشيخ في حضور محامٍ. وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.وأوضح المستشار عادل السعيد -النائب العام المساعد- أنه تم خلال التحقيق مواجهة الرئيس السابق حسني مبارك والاستماع إلى أقواله، بما توافر خلال المرحلة الماضية من أدلة بشأن وقائع الاعتداء على المتظاهرين خلال تظاهرات 25 يناير السلمية، وكذلك مواجهته بما شاب إجراءات التفاوض مع وزير البنية التحتية الإسرائيلي والتعاقد على تصدير الغاز إلى دولة إسرائيل بسعر متدنٍّ يقل عن الأسعار العالمية مما ترتب عليه الإضرار بمصلحة البلاد.وأشار المستشار السعيد إلى أن النيابة العامة ستوالي استكمال التحقيقات في الوقائع المنسوبة إلى الرئيس السابق ونجليه، وستعلن ذلك للرأي العام في حينه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق