اهم اخبار الرياضة

تحركات الميركاتو بدأت مبكرا.. بايرن لا يهدأ.. وسيتي يستهدف مفاجآت

بعد أزمة شديدة ضربت سوق انتقالات اللاعبين في عام 2020، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، يبدو أن الأندية الأوروبية الكبرى ستتعافى تدريجيًا، حيث بدأت مبكرًا في استهداف العديد من النجوم، للتعاقد معهم في الصيف المقبل.

ورغم تبقي ما يزيد عن ثلاثة أشهر على انطلاق “ميركاتو صيف 2021” إلا أن عمالقة القارة العجوز حددوا أهدافهم، من أجل الانقضاض عليها سريعًا، تجنبًا لمنافسات قوية متوقعة، في ظل حاجة الكثير من الأندية لدعم صفوفها.

فريق بايرن ميونخ الألماني المتوج مؤخرًا بكأس العالم للأندية، والذي تُوج بسداسية تاريخية، أبرزها دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي، واصل استهداف إكمال تشكيلته التي يرى كثيرون أنها مثالية، بعدما تعاقد مع الجناح الموهوب ليروي ساني من صفوف مانشستر سيتي الإنجليزي الصيف الماضي.

تقارير عديدة أبرزها لصحيفتي “ليكيب” الفرنسية و”بيلد” الألمانية أكدت أن النادي البافاري أصبح الأقرب للتعاقد مع الفرنسي دايوت أوباميكانو مدافع فريق لايبزج، والذي أظهر مستويات رائعة في الموسم الماضي، جعلته هدفًا للكثير من الأندية الأوروبية الكبرى.

وكانت تقارير بريطانية أكدت أن اللاعب مرغوب بشدة من العديد من عمالقة الدوري الإنجليزي الممتاز، أبرزهم تشيلسي ومانشستر سيتي، لكن “ليكيب” وبيلد” أكدتا أن اللاعب حسم موقفه، حيث يرغب في البقاء بالأراضي الألمانية.

ويحتاج بايرن ميونخ لدعم مركز قلب الدفاع، حيث اضطر المدير الفني هانسي فليك في الشهور الأخيرة للدفع بالظهير الأيسر النمساوي ديفيد ألابا في ذلك المركز.

صحيفة “ذا أتلتيك” أكدت بدورها أن نادي مانشستر سيتي يسعى لدعم هجومي قوي خلال الموسم المقبل، في ظل تراجع مستويات الأرجنتيني المخضرم سيرخيو أجويرو، وغيابه لفترات طويلة بسبب الإصابة.

وأضافت الصحيفة ذاتها أن السيتيزنز يستهدفون تعاقدًا مفاجئًا، يتمثل في استقدام البلجيكي روميلو لوكاكو هداف فريق إنترناسيونالي الإيطالي، وصاحب تجارب مميزة في الدوري الإنجليزي الممتاز، أبرزها بقميص إيفرتون، كما لعب للعملاقين تشيلسي ومانشستر يونايتد.

مانشستر سيتي وضع خيارًا ثانيًا لدعم خط هجومه، في حالة عدم النجاح في التعاقد مع لوكاكو، يتمثل في التعاقد مع داني إنجز هداف فريق ساوثامبتون، والذي لعب سابقًا بصفوف ليفربول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق