حشد هائل من كافة الأعمار يشيعون أنيس منصور إلى مثواه الأخير

شُيّعت ظهر اليوم (السبت) جنازة الكاتب الكبير أنيس منصور من مسجد عمر مكرم، وقد وافته المنية صباح أمس؛ إثر التهاب رئوي حادّ. وتمت الصلاة على جثمانه ع

برشلونة يرصد 47.5 مليون يورو لضم لويز من تشيلسي
فييرا يُحاضر لاعبي الزمالك حول أخطاء الذهاب أمام سان جورج
33 قتيلا بينهم 10 أطفال ضحية الأمطار الغزيرة باليمن

شُيّعت ظهر اليوم (السبت) جنازة الكاتب الكبير أنيس منصور من مسجد عمر مكرم، وقد وافته المنية صباح أمس؛ إثر التهاب رئوي حادّ.

وتمت الصلاة على جثمانه عقب صلاة الظهر، وقد شارك عدد كبير من رجال الإعلام والثقافة والفن في تشييع الجثمان، كما شهدت الجنازة حشدا هائلا من المصلين من كافة الأعمار.

وعقب الصلاة، تقدّم الكاتب الصحفي محمد عبد القدوس -عضو مجلس نقابة الصحفيين ورئيس لجنة الحريات- جموع المصلين لحمل الجثمان ومعه عدد كبير من شباب الصحفيين؛ حسب ما ذكرته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

وحضر تشييع الجنازة: أسامة هيكل، وزير الإعلام، وعماد أبو غازي، وزير الثقافة، والدكتور مفيد شهاب، وزير الشئون القانونية والمجالس النيابية السابق، وفاروق حسني، وزير الثقافة السابق، والدكتور عبد العزيز حجازي، رئيس وزراء مصر الأسبق، وزاهي حواس، وزير الآثار الأسبق، ومصطفى الفقي، رئيس لجنة الشئون الخارجية بمجلس الشورى السابق، والكاتب مكرم محمد أحمد.. ومن الفنانين: محمود عبد العزيز، وأشرف عبد الغفور، نقيب الفنانيين، والفنانتين يسرا ولبلبة، بالإضافة إلى الإعلامية بوسي شلبي، وعدد كبير من زملاء الكاتب الراحل؛ منهم: صلاح منتصر، وإبراهيم نافع؛ فضلًا عن جمع غفير من الصحفيين وأعضاء مجلس النقابة.

وأشاد وزير الإعلام -عقب تشييع الجنازة- بالكاتب الكبير، الذي وصفه بـ”العملاق الصحفي”، والأديب والفيلسوف الذي لا يمكن تعويضه؛ مشيرًا إلى أن الفقيد أثرى الحياة الصحفية في مصر طيلة 50 عامًا بكتاباته المميزة؛ فضلا عن مؤلفاته الأدبية التي يشتهر بها.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
%d مدونون معجبون بهذه: