البوابة الأخبارية

رئيس جامعة القاهرة ينفي تورطه في قتل المتظاهرين

نفى الدكتور حسام كامل -رئيس جامعة القاهرة- ما تردد حول قيامه بالسماح لفرق القناصة وقوات الأمن المركزي بالدخول إلى كلية الحقوق وكلية الهندسة، وقيامهم بقتل المتظاهرين، قائلا: “لا صحة لما نشر حول قيامي بالسماح للقناصة بضرب المتظاهرين بالرصاص الحي أمام جامعة القاهرة، يوم جمعة الغضب ولا أي يوم آخر”.وأوضح كامل -في حديث لبوابة الشروق- أن هذا كذب وتضليل وذلك لأسباب كثيرة، وهي أنه لم يكن أمام جامعة القاهرة مظاهرات في الأساس خلال أحداث الثورة إلا يوم 28 يناير يوم جمعة الغضب، ثانيا لم يُقتل متظاهرون أمام الجامعة خلال الثورة ولم يُنشر شيء عن ذلك على الإطلاق، وأضاف: “لم نسمع من قبل عن قتل متظاهرين أمام سور جامعة القاهرة، وثالثا أن رئيس الجامعة لا يملك إدخال قوات الأمن المركزي ولا القناصة وأمْرهم بضرب المتظاهرين”.وأوضح كامل: “الجامعة كانت مغلقة أيام الثورة؛ فكيف أسمح بدخول المتظاهرين إلى الجامعة؟!”، مشيرا إلى أن ما تم نشره أكاذيب وقصة مختلقة، هدفها الإساءة إلى سمعته.وأكد رئيس جامعة القاهرة على احتفاظه بحقه القانوني، قائلا: “سوف اتقدم ببلاغ إلى النائب العام ضد جمال زهران لتعمده الإساءه إلى سمعتي”.جدير بالذكر أن الدكتور جمال زهران -أستاذ العلوم السياسية بجامعة قناة السويس- أعلن أنه تقدم ببلاغ إلى النائب العام يتهم فيه رئيس جامعة القاهرة بقتل المتظاهرين، والسماح بدخول القناصة وقوات الأمن المركزي إلى الجامعة، لضرب المتظاهرين بالرصاص الحي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق