البوابة الأخبارية

رفض تعديل اتفاقية السلام مع مصر

أعلن وزير الخارجية الإسرائيلى أفيجادور ليبرمان، اليوم، الأحد، أنه من غير المعقول أن توافق إسرائيل على تعديل شروط فى اتفاقية السلام مع مصر الموقعة عام 1979. وقال للإذاعة العامة الإسرائيلية، “لا يوجد أدنى احتمال أن توافق إسرائيل على تعديل اتفاقية السلام مع مصر”. وأضاف، “لن نوافق على أى تعديل فى اتفاقيات كامب ديفيد”.

وأوضح أنه “على مصر تلبية التزاماتها فى سيناء”، بعد يومين من هجوم شنه مسلحون تسللوا من سيناء إلى إسرائيل، وقتل خلاله ثلاثة من المهاجمين وجندى إسرائيلى.

وتبنى إسرائيل حالياً سياجاً حدودياً بطول 250 كلم على امتداد حدودها مع مصر، وتم الانتهاء من 170 كلم، فى حين يتوقع الانتهاء من باقى السياج بحلول نهاية العام.

وفى 18 يونيو تسلل مسلحان من سيناء إلى داخل الأراضى الإسرائيلية، حيث هاجما قافلة تقل إسرائيليين يعملون فى بناء السياج الحدودى، وقتل أحدهما قبل أن يقتلهما الجيش الإسرائيلى، وإثر ذلك الهجوم طلبت إسرائيل من مصر استعادة السيطرة الأمنية على شبه جزيرة سيناء التى يسودها فلتان أمنى منذ الإطاحة بنظام الرئيس حسنى مبارك فى فبراير 2011.

وأطلق الجيش المصرى عملية عسكرية واسعة النطاق فى سيناء، بعد يومين من مقتل 16 من حرس الحدود المصرى فى هجوم مسلح استهدف فى الخامس من أغسطس نقطة تفتيش قرب الحدود المصرية مع كل من قطاع غزة وإسرائيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق