اخبار السينما و الفنالبوابة الأخبارية

عبد الحليم حافظ يكشف سر الحزن في معظم أغانيه

استطاع الفنان الراحل عبد الحليم حافظ، أن يجيب على سؤال وُجه إليه كثيرًا وهو سر طابع الحزن في معظم أغانيه.

وقال عبد الحليم حافظ في أحد التسجيلات النادرة، إنه ربما عائد إلى النشأة التي نشأها يتيمًا، يفتقد لحنان الأم وعطف الأب، بالإضافة إلى مشاهدة الأطفال من حوله وهم ينعمون في كنف آبائهم، مما أثر عليه وعلى شخصيته.

أضاف العندليب الأسمر، أنه ربما يرجع هذا الحزن إلى طبيعة صوته، أو طبيعة أغاني الحب التي يقدمها نفسها، معللًا ذلك أن الحب مقترنًا بالحزن وهو ما يقدمه.

View this post on Instagram

A post shared by التاريخ والفن والموسيقى (@history_art_music)

يذكر أن عبد الحليم حافظ ولد في 21 يونيو من عام 1929، وتوفى في 30 مارس 1977 عن عمر ناهز الـ 48 عامًا، وقدم عبد الحليم أكثر من 230 أغنية إلى جانب الأفلام، وقد قام مجدي العمروسي، صديق عبد الحليم حافظ، بجمع أغانيه في كتاب أطلق عليه ” كراسة الحب والوطنية.. السجل الكامل لكل ما غناه العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ” تضمنت غالبية ما غنى العندليب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق