“عش البلبل” لسعد الصغير يحقق مليونا و400 ألف ويهزم “القشاش”

“عش البلبل” لسعد الصغير يحقق مليونا و400 ألف ويهزم “القشاش”

حصد فيلم «عش البلبل» بطولة سعد الصغير، والراقصة دينا وإخراج حسام الجوهرى على المركز الأول فى إيرادات موسم عيد الأضحى السينمائى، حيث حقق إيرادات بلغت م

منى زكي: سفري وراء عدم وجودي بميدان التحرير
مؤلف ”الريان” : ”أحمد الريان” يبحث عن الشهرة والشو الإعلامي والمسلسل لا يتناول سيرته
الفنانه اللبنانيه رولا قادري تطرح (( قولك حبيبي ))

حصد فيلم «عش البلبل» بطولة سعد الصغير، والراقصة دينا وإخراج حسام الجوهرى على المركز الأول فى إيرادات موسم عيد الأضحى السينمائى، حيث حقق إيرادات بلغت مليونا و400 ألف جنيه فى أول أيام العيد، رغم الدعوات والحملات التى تبنتها مواقع التواصل الاجتماعى ممثل «فيس بوك» و«تويتر» ونادت بمقاطعة أفلام السبكى، معتبرين أن نوعية الأفلام التى يقدمها تعد استمرارا لحالة الإسفاف والهبوط التى تغزو السينما المصرية وتضعف من قيمتها أمام دول العالم الأخرى.
واحتل المركز الثانى من إيرادات موسم عيد الأضحى فيلم «القشاش» بطولة محمد فراج وحورية فرغلى، إخراج إسماعيل فاروق، بتحقيقه 550 ألف جنيه فى اليوم الأول من عرضه، مخالفا لتوقعات البعض الذين ظنوا أن «القشاش» الحصان الرابح فى الموسم لاعتماده على الأكشن ومغازلته للطبقات العشوائية، حيث تدور أحداثه فى إطار درامى حول طفل يتوه من أهله وتقوم إحدى موظفات الملجأ بتبنيه وتربيته حتى يصبح شابا يافعا ويتهم فى قضية قتل فيحاول الهروب لإثبات براءته وسط جو من التشويق الدرامى.
وعلى غير المتوقع جاء فيلم «%8» للشعبيين أوكا وأورتيجا فى المركز الثالث، بعد إزاحته لفيلم «هاتولى راجل»، حيث حقق إيرادات بلغت الـ375 ألف جنيه فى اليوم الأول من عرضه، رغم أنه يعد التجربة الأولى لهما فى عالم التمثيل، لكن جمهور السينما حرص على دخول الفيلم الذى يدور فى إطار كوميدى حول فرقة شعبية تضم أوكا وأورتيجا وشحتة، ويحاول الثلاثة تقديم فنهم من خلال الحفلات الغنائية الصغيرة، وفى إحدى الحفلات المدرسية يفاجأ الجميع بوقوع عملية خطف ويتهم فيها الأصدقاء الثلاثة وتتوالى الأحداث. وجاء فى المرتبة الأخيرة من إيرادات الموسم فيلم «هاتولى راجل» بطولة أحمد الفيشاوى وشريف رمزى وإخراج محمد شاكر، بتحقيقه 222 ألف جنيه فقط فى اليوم الأول من عرضه، رغم حصده لإشادات نقدية لكونه يحكى عن عالم تسيطر عليه النساء ويقوم فيه الرجال بالترفيه عن المرأة، حيث يتناول العمل فى إطار كوميدى شكل العلاقات الخاصة بين الرجال والنساء بشكل معكوس، ويظهر الرجل على أنه مقهور ومظلوم، والمرأة متجبرة ومتسلطة، لكن الفيلم خالف روح التفاؤل التى انتابت البعض بمجرد عرضه.
بينما عزف جمهور السينما عن مشاهدة الأفلام التى سبق طرحها فى عيد الفطر واستمر عرضها بعيد الأضحى وهما فيلم «قلب الأسد» بطولة محمد رمضان، إخراج كريم السبكى، و«كلبى دليلى» بطولة سامح حسين والطفلتين جنا وملك أحمد زاهر، إخراج إسماعيل فاروق.
ويؤكد المنتج أحمد السبكى فى تصريحات لـ«اليوم السابع» أن ظروف حظر التجوال أسهمت فى تقليل وربح إيرادات الموسم، موضحا أن الحفلات الليلية ذات تأثير كبير على الإيرادات لكونها تكتظ بالعائلات لكن حال استمرار حظر التجوال بين إقامتها.
ولفت بعض مديرى دور العرض إلى أن جمهور السينما توافد على السينمات فى الحفلات الصباحية والمسائية بكثافة قليلة، معتبرين أن موسم عيد الأضحى الحالى من أسوأ المواسم التى مرت بها السينما المصرية، لقلة توافد الجمهور من جهة وإغلاق أبواب السينمات فى العاشرة مساء بسبب حظر التجوال من جهة أخرى، موضحين أن سبب الإقبال على فيلم «عش البلبل» الحالة الكوميدية و«الفرفشة» التى صاحبت الفيلم، حيث تدور أحداثه داخل شارع «محمد على»، ويتطرق لحياة «العوالم» ومشكلاتهن وطموحاتهن، وتجسد الراقصة دينا شخصية كبيرة العوالم ويجسد سعد الصغير شخصية شاب يعزف على آلة «قانون».

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
%d مدونون معجبون بهذه: