البوابة الأخباريةالمرأه و الطفل

كيف تقوم الأم بتنظيم الرضاعة الطبيعية للطفل حديث الولادة ؟ وما هي علامات الشبع والطريقة الصحيحة لأوضاع الرضاعة ؟

الرضاعة الطبيعية مفيدة جدا ويعتقد البعض أن الرضاعة الطبيعية مفيدة للرضيع فقط ولكن تكمن أهميتها للأم والرضيع معا فالرضاعة الطبيعية تعمل على حرق السعرات الحرارية وفقد الوزن الزائد التي اكتسبتها الأم خلال فترة الحمل . فالأم  تنتج حوالي 800ملي يوميا وهذا يستهلك حوالي من 500-800ملي لبن يوميا فعلى الأم أن تتناول طعام صحي ومتوازن وغنى بالحديد والفيتامينات والمعادن والكالسيوم مهم جدا لجودة الحليب فعلى الأم شرب على الأقل 2 كوب من اللبن ولتر ماء يوميا اضافة إلى الفواكة والخضروات وأيضا الزنك مهم جدا الذي يوجد بالسمك والبيض واللحوم والدجاج

  • وهناك سؤال يخطر ببال كل أم بعد الولادة وهي تقوم بالرضاعة الطبيعية كيفية تنظيم الرضاعة للطفل حديث الولادة وكم عدد مرات إرضاع الطفل حديث الولادة ؟

فلابد للأم أن تعلم أن الطفل يحتاج إلى الرضاعة ما لا يقل عن ثلاث إلى أربع مرات بعد مرور يوم أو يومين من النوم  وبعد يومين قد يحتاج الطفل إلى الإرضاع على الأقل ثماني مرات .

وعلى الأم أن تعلم أن كثيرا من الدراسات الطبية أنه لا يوجد تنظيم للرضاعة لأن الطفل يبدو جائعا طول الوقت لأنه يهضم اللبن سريعا لذلك يجب إرضاع الطفل كلما احتاج لذلك وشعر بالجوع وكلما زاد عدد الرضعات كلما زاد لبن الأم . 

  • وهناك أسئلة أخري كثيرة تدور بذهن كثيرا من الأمهات عن الرضاعة الطبيعية هل يكفي حليب الثدي الطفل؟ ومتى يشبع الطفل؟ ولماذا يبكي كثيرا ؟وكم يستغرق في الرضعة الأولى ؟

 علامات شبع الطفل :-

  • عند سماع طفلك ورؤيته يبتلع الحليب بشكل صحيح .
  • عندما يتوقف الطفل عن الرضاعة بين الحين والآخر ويكمل مرة أخرى ثم يتوقف ويترك الرضاعة .
  • إذا رأيتي طفلك يصرخ بشدة من الجوع قبل الرضاعة ،ومن بعدها سكن وهدأ ونام بعدها فهي علامة من علامات الشبع.
  • إذا كانت زيادة وزن طفلك زيادة طبيعية فالطفل بعد الولادة مباشرة يفقد من وزنه من 5_7%ثم يقوم بإستعادة وزنة مجددا خلال عشر أيام ويمكنك استشارة طبيك على وزن طفلك المناسب لعمره .
  • عندما تكون رائحة البول خفيفة ولونة أصفر شاحب ويبلغ عدد الحفاضات 6يوميا فهذا من علامات الإشباع .
  • عندما يكون الطفل في حالة إشباع عندما يكون عدد مرات التبرز من ثلاث إلى أربع مرات يوميا بعد أربع أيام من الولادة ويكون لونة يميل إلى اللون الأصفر .
  • لا تقل مدة الرضاعة عن ال 10 دقائق خلال الرضعة الواحدة حيث أن الحليب في بدايته يكون شفافا لأنه يكون عبارة عن بروتين وأملاح معدنية أما في نهاية الرضعة يكون الحليب لونه أكثر بياضا لأنه يحتوي على الدهون لذلك يفضل أن يرضع الطفل لاكثر من عشر دقائق وليس أقل .
  • علامة إشباع رضيعك واكتفاءه من الحليب وتغذيته الجيدة تظهر نتيجتها على نشاطه وقدرته الذهنية والجسمانية ونمو مهاراته الحركية.
  • معدل نوم الطفل بشكل متواصل من 4-6 ساعات يوميا فإذا قل عن ساعتين متواصل فهذا دليل على جوع الطفل.
  • إذا كانت الرضاعة مريحة لكي ولرضيعك دون ألم فإنه عندما يقل وينخفض معدل الحليب تبدأ الحلمة في الهياج.
  • تطور المهارات الحركية من رفع الرأس ثم الجلوس ومن بعدها الزحف يدل على حصول رضيعك على تغذيته السليمة والكافية.

علامات تدل على جوع طفلك: –                                 

  • نوبة من البكاء الشديد والقوي بعد التأكد من أن البكاء ليس بسبب عدم تغيير الحفاضة.
  • حركات يفعلها الرضيع بفمه تدل على لهفته وبحثه عن ثدي الأم.
  • اضطرابات النوم.
  • قلة عدد بول وبراز الرضيع.
  • عدم زيادة الوزن.
  • جفاف بشرته وشحوب وجهه.
  • مص الأصابع حتى بعد الرضاعة.

الطريقة والأوضاع الصحيحة للرضاعة الطبيعية: –

  • نظافة الثدي بالماء والصابون ويجب تنشيفها جيدا حتى لا يصل أي ميكروبات إلى فم الطفل.
  • أن تجلس الأم بوضع مريح لها حتى تستمتع بالرضاعة ويمكن الاستعانة بوضع وسادة خلف ظهر الأم وواحدة تحت الطفل حتى يكون مرفوعا وظهر الأم يكون مستقيما.
  • أن تضع ألام الحلمة وجزءا من الهالة داخل فم الرضيع الوضع وهذا يسهل الرضاعة ويمنع تشققات الحلمة ويمنع دخول الهواء في فم الرضيع.

أوضاع الرضاعة الصحيحة: –

الرضاعة بوضع الفراش: –

حيث تضع الأم رأس الرضيع عند ثنية الكوع وباقي جسمه على زراعها ومقعدته على كفها وترفع الطفل علي ثديها مستندة ظهرها على مسند بحيث يكون مستقيما

وضع حقيبة اليد أو وضع الكرة: –

وهي أن تقوم الأم بوضع الرضيع بجانبها تحت ذراعها حتى يكون أنف الرضيع في مستوى الثدي ويكون قدميه في اتجاه ظهر الأم وتقوم بتوجيه رأس الطفل عن طريقك كفيها ويستحب هذا الوضع للأم التي قامت بعملية قيصرية حتى لأتحمل الرضيع بالقرب من بطنها

وضع الاستلقاء على الجنب: –

هي أن تكون الأم مستلقية على جانبها وبجوارها طفها مستلقي على جانبه ملامسا بطنها ببطنه ورفع رأسه بكفها مع وضع وسائد ظهر الأم ودائما يستخدم هذا الوضع أثناء الرضاعة بالليل

الرضاعة مع الاستلقاء على الظهر: –

وهي أن تستلقي الأم على ظهرها بزاوية 45درجة باستخدام مسند خلف ظهرها وأن يكون الرضيع مستلقي على بطنه فوق جسد الأم ووجهه اتجاه الثدي وهذا الوضع يعتبر مريح للطفل والأم

الرضاعة في وضع عمودي: –

وهنا تكون الأم جالسة وظهرها مستقيم ويكون الرضيع جالسا أمام الأم في وضع عمودي وساقية بين فخذيها.

نصائح للأم أثناء الرضاعة: –

  • الوضع الذي يكون فيه الرضيع مسطح مع إرضاعه مما يؤدي إلى تسرب اللبن للإذن فيؤدي إلى إلتهابها.
  • يجب على الأم إرضاع الرضيع منذ الساعات الأولى بعد الولادة حتى يحصل الرضيع على لبن السرسوب حيث أن كميته قليلة جدا ولكن أهميته عالية جدا فهو غني بالبروتينات والأملاح ومواد داعمة للمناعة ويستمر لبن السرسوب لمدة تصل من 5-7 أيام .
  • اذا كانت الأم تعمل وتترك الرضيع لفترة عليها من إفرغ ثديها لان الطريقة الوحيدة لادرار اللبن هو الرضاعة أو التشفيط .
  • ممنوع إعطاء الببرونة للرضيع حتى ولو كان بها لبن الأم ويمكن استبدالها بالكوب أو السرنجة أو المعلقة أو السرنجة حتى لا يرفض بعد ذلك الثدي ورفض الرضاعة وتوقف إدرار اللبن .
  • الرضاعة الطبيعية حتى سن سنتين .
  • عدم إدخال أي أغذية للرضيع بخلاف لبن الأم حتى ستة أشهر حتى الماء .
  • يجب عدم التوقف عن الرضاعة إلا لأسباب مرضية
  • يجب أ ن تعودي طفلك على الأوضاع من كلا الثديين عند كل رضعة .
  • إتباع أوضاع صحيحة للرضاعة لأن الأوضاع الخاطئة تؤثر على صحة رضيعك وأيضا على نموه وتغذيته.
  • يجب على الأم تناول غذاء صحي ومتوازن ويمكنها تناول الحلبة فهي مفيدة جدا و تساعد على إدرار الحليب ولأنتاح حليب صحي تجنبي الحالة المزاجية السيئة والتوتر وابتعدي عن التدخين وقللي من شرب المنبهات والكافيين.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق