البوابة الأخبارية

لجنة التحقيق في ثروات مبارك تدرس استعادة الأموال

واصلت اللجنة القضائية -المشكلة لاستعادة ثروات الرئيس السابق محمد حسني مبارك، وزوجته سوزان ثابت، ونجليه علاء وجمال، وزوجتيهما هايدي راسخ، وخديجة الجمال، وأولادهما القُصّر في الخارج- اجتماعاتها، بعدما استعرضت كلمة مبارك لقناة العربية. وتدرس اللجنة حالياً الحصول على مكاتبات من الرئيس وزوجته للكشف عن سرية الحسابات في الخارج، واتخاذ الإجراءات بالكشف عن سرية الحسابات.

كما تلقت اللجنة تقارير الاتحاد الأوروبي بتجميد ممتلكات كل من صفوت الشريف وزكريا عزمي وفتحي سرور في الخارج، وتدرس أساليب الكشف عن سرية حسابات المسؤولين السابقين في حكومة الدكتور نظيف، كما أن جمال مبارك سيمثل للتحقيق قبل نهاية الأسبوع الجاري أمام جهاز الكسب غير المشروع، وقالت مصادر إن التحقيق قد يكون ليلاً وسرياً خوفاً على حياة نجل الرئيس السابق، ولدواعٍ أمنية، ولعدم تجمع المواطنين أمام مقر الجهاز، وفقاً للمصري اليوم.

وفي سياق متصل؛ يحقق المستشار صفوت طرة -رئيس هيئة الفحص والتحقيق بجهاز الكسب غير المشروع- غداً (الأربعاء)، مع الدكتور أحمد فتحى سرور -رئيس مجلس الشعب المنحل- في واقعة استغلاله سلطات وظيفته، وتكوينه ثروات بطريقة غير مشروعة، وذلك بعد يوم واحد من حبس الشريف 15 يوماً على ذمة التحقيق فى الاتهامات الموجهة إليه باستغلال النفوذ، وتحقيق ثروات بطرق غير مشروعة.

ويواجه المستشار طرة الدكتور سرور بتحريات الرقابة الإدارية والأموال العامة التي أفادت بتضخم ثرواته بطريقة غير مشروعة، نتيجة استغلال سلطات وظيفته، وستتم مواجهته بأقوال اللواء محسن راضي -مدير إدارة الكسب غير المشروع- حول تحرياته التي أفادت بوجود العديد من الممتلكات الخاصة بالدكتور أحمد فتحي سرور وزوجته وابنه، منها فيلا بمارينا وفيلا بأبو سلطان وفيلا بجولف القطامية (يقيم فيها) ومكتب بجاردن سيتي، وشقة بالإسكندرية، وفيلا بالغردقة، وأراضٍ زراعية باسم زوجته و 12 فداناً بطريق الإسكندرية الصحراوي باسم ابنه، وشاليه باسم ابنه بمارينا، وسيارتان فارهتان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق