البوابة الأخبارية

مرتضى منصور يؤجل بلاغه ضد باسم يوسف.. ويؤكد: مرسي لن يكمل مدته

 

أعلن المستشار مرتضى منصور إرجاء أي إجراءات قانونية ضد الإعلامي الساخر باسم يوسف -مقدم برنامج “البرنامج”-  حتى يخرج من أزمته الحالية، بعد قرار الضبط والإحضار الذي صدر بحقه.

وأضاف منصور أنه لا يوجد بينه وبين باسم يوسف خلاف شخصي، وإنما “لديّ تحفظات على ما يقدمه في برنامجه من ألفاظ خارجة، خاصة أنه في تليفزيون وليس في سينما”.

وأتبع: “لم أعتد محاربة الفارس الذي يسقط من على حصانه، ولا أشمت في أحد؛ لذا قررت إرجاء بلاغاتي المقدمة ضد باسم حتى يعود من محنته”.

ووجّه المستشار السابق عتابا للمحامي نجاد البرعي وبعض زملائه من المحامين الذين دافعوا عن باسم يوسف، مشيرا إلى أنهم “لم يساندوني عندما صدر قرار بضبطي وإحضاري عام 2007 وتم حبسي 3 سنين مع الشغل والنفاذ”، مختتما مداخلته بالتأكيد على أن الرئيس محمد مرسي لن يكمل مدته.

يُشار إلى أن النيابة العامة قد أصدرت قرارا بضبط وإحضار الإعلامي باسم يوسف؛ للتحقيق معه في بلاغات تتهمه بازدراء الأديان وإهانة الرئيس محمد مرسي، ونشر أخبار كاذبة من شأنها تكدير السلم العام، ومن جانبه أعلن باسم أنه سيمثل أمام النيابة غدا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق