البوابة الأخبارية

من غرائب الطبيعة: نملة تحمل زهرة وتسير على أرجلها الخلفية!

تمكّنت عدسة المصور الإندونيسي أنديان لطفي، من التقاط صورة، قام بنشرها موقع daily mail، لنملة من فصيلة النمل الأحمر، النملة لا يزيد طولها على 1 سم، وكانت تحمل بين فكيها القويين بَتلة صفراء ضخمة، وتسير متوازنة على أرجلها الخلفية! كانت النملة تنقل بقايا الغذاء والأزهار من تحت شجرة المانجو القريبة من منزل المصور؛ لتستخدمها كمواد لبناء عشّها في ذلك المكان، قبل أن تصطفّ باقي زميلاتها من النمل لأخذه، وقد اختارت هذا المكان؛ لأنه يمكّنها من أن تروي عطشها عن طريق قطرات المياه التي كانت تتجمع على أحد فروع الشجرة المعلق فوقه.

يقول أنديان (36 عاماً)، الذي يهتمّ بتصوير الحياة اليومية للنمل في قرية سيبينونج بإندونيسيا: “قمت بمراقبة الأداء الرائع والمبهر لتلك الحشرات بشكل يومي تقريباً، وقررت أن آخذ صوراً فوتوغرافية لها؛ لكي أعرض للناس كم أن تلك الحشرات مدهشة حقاً؛ فهم يمكنهم العمل بشكل جيد؛ سواء كانوا فريقاً أو منفردين”.

ولاحظ أنديان أن النمل الأحمر يعيش في مستعمرات، ينقسم أفرادها إلى: ملكات، وشغالات، وذكور النمل. ويقوم كل منهم بدور معيّن؛ ولكن الملكات يبقين دائماً في العش.

وتعدّ المستعمرة أهم شيء لتلك المخلوقات؛ فهم على استعداد دائم للتضحية بحياتهم من أجل الحفاظ على منازلهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق