البوابة الأخباريةاهم اخبار الرياضة

ميسي الفائز الوحيد في تعادل البارسا مع سلتافيجو

واصل الأرجنتيني ليونيل ميسي ممارسة هوايته في هز الشباك وتحطيم الأرقام القياسية، بينما سقط فريقه برشلونة في فخ التعادل 2/2 مع مضيفه سلتافيجو اليوم (السبت) في المرحلة التاسعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم ليفقد الفريق نقطتين ثمينتين في مسيرته للتتويج بلقب المسابقة.

على استاد “بالايدوس” في فيجو، انتهى الشوط الأول بالتعادل 1/1 حيث كان سلتافيجو هو البادئ بالتسجيل عن طريق لاعب الوسط ناتشو إنسا في الدقيقة 38.

وتعادل كريستيان تيو لبرشلونة في الدقيقة 43 إثر تمريرة رائعة من المهاجم الأرجنتيني المتألق ليونيل ميسي، الذي خاض المباراة منذ البداية رغم عودته مؤخرا إلى برشلونة بعد رحلة مرهقة للمشاركة مع منتخب بلاده في تصفيات قارة أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2014 بالبرازيل.

وفي الشوط الثاني، رد تيو الهدية إلى ميسي عندما مرر كرة عرضية رائعة من ناحية اليسار انقضّ عليها ميسي بقدمه وأودعها في المرمى مباشرة في الدقيقة 73 ليرفع رصيده إلى 43 هدفا في الدوري الإسباني حتى الآن.

ولكن بورخا أوبينيا سجل هدف التعادل لسلتافيجو في الدقيقة 88 لينتزع لفريقه نقطة ثمينة رفعت رصيده إلى 24 نقطة ليتقدم إلى المركز الثامن عشر بفارق الأهداف فقط أمام ريال مايوركا.

وعزز برشلونة موقعه في صدارة جدول المسابقة برصيد 75 نقطة وبفارق 14 نقطة أمام منافسه التقليدي العنيد ريال مدريد، الذي يستطيع تقليص الفارق من خلال مباراته المقررة اليوم مع ريال سرقسطة.

وعزز ميسي موقعه في صدارة قائمة هدافي المسابقة بفارق 16 هدفا أمام البرتغالي كريستيانو رونالدو -مهاجم ريال مدريد- وأصبح ميسي مهيئا لتحطيم الرقم القياسي الذي سجله في الموسم الماضي عندما أحرز 50 هدفا في الليجا، وهو ما لم يحققه أي لاعب آخر.

وتغلب ميسي على شعور الإجهاد بعد رحلته إلى بلاده وحقق اليوم إنجازا جديدا مع عودته وفريق برشلونة لاستئناف مسيرتهما الرائعة في الدوري الأسباني.

ومع نجاح ميسي في هز شباك مضيفه سلتا فيجو اليوم، يكون النجم الأرجنتيني الفذ قد هز شباك جميع فرق المسابقة على التوالي ليكون أول لاعب في التاريخ يحقق هذا الإنجاز.

ونجح ميسي في هز شباك منافسيه خلال 19 مباراة متتالية في الدوري وكانت آخر مباراة فشل فيها في هز الشباك بالمسابقة هذا الموسم هي لقاء سلتافيجو في الدور الأول للمسابقة وذلك على استاد “كامب نو” في برشلونة رغم فوز برشلونة 3/1.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق