9 نوفمبر.. الحكم على المتهمين في واقعة دهس طالب بمدرسة في أطفيح

9 نوفمبر.. الحكم على المتهمين في واقعة دهس طالب بمدرسة في أطفيح

قررت محكمة جنح الصف، برئاسة المستشار محمد الشحات، حجز محاكمة 3 مسؤولين من مدرسة أمين النشرتي في أطفيح وسائق؛ لاتهامهم بقتل تلميذ بالمدرسة عن طريق دهسه

شوربة القرنبيط تساعد الجسم على مقاومة الطقس البارد
لقب “أفضل مؤخرة” لعام 2011 يقترب من شقيقة كيت ميدلتون
سقوط جرحى بعد إطلاق صاروخ سوري على بلدة حدودية تركية

قررت محكمة جنح الصف، برئاسة المستشار محمد الشحات، حجز محاكمة 3 مسؤولين من مدرسة أمين النشرتي في أطفيح وسائق؛ لاتهامهم بقتل تلميذ بالمدرسة عن طريق دهسه بالخطأ تحت عجلات سيارة التغذية داخل فناء المدرسة، للنطق بالحكم في جلسة 9 نوفمبر المقبل.

استمعت المحكمة، إلى دفاع المتهمين مدير المدرسة، ومسؤول التغذية، وسائق السيارة، ومسؤول الأمن، ودفع المحامي عبدالفتاح بدوي بعدم اكتمال القضية، وسرعة إحالة أوراق القضية إلى المحكمة دون استيفاء الشروط واستكمال تحقيقات النيابة، واستند إلى أن الحادث وقع بين الفترتين الدراسيتين الأولى والثانية، وخارج مسؤولية المتهمين الذين انتهت فترة مسؤوليتهم المباشرة عن الأحداث؛ إذ أن الفترة الأولى تبدأ الساعة 6.45 صباحاً، وتنتهي الساعة 11.30، أما الفترة الثانية فتبدأ الساعة 12.15، وبما أن الواقعة حدثت في تمام الساعة 11.55 فهي خارج المسؤولية المباشرة للمتهمين.

واستنكرت هيئة الدفاع إحالة جميع المتهمين المحبوسين إلى المحاكمة، إذ أنه من المعروف في قضية القتل الخطأ أن عدد القتلى إذا لم يزد عن 3 أشخاص فلا يجوز إحالة المتهمين محبوسين إلى المحاكمة، وطالب بإخلاء سبيلهم.

كانت النيابة قررت حبس السائق على ذمة التحقيقات لإتهامه بالقتل الخطأ، وكذا مدير المدرسة، ومشرف الأمن، ومسؤول التغذية، أربعة أيام على ذمة التحقيق، بعدما وجهت إليهم تهمة الإهمال، والتقصير في أداء عملهم الوظيفي.

وتوصلت التحقيقات إلى أن المتهمين، وهم “عيد نصرالله عوض” مدير المدرسة، و”عماد محمد خليل” مشرف التغذية بالمدرسة، و”محمد عبدالرحمن موسى” مشرف الأمن المسؤول عن بوابة المدرسة، تسببوا عن طريق الإهمال في وفاة الطفل لعدم مراعاتهم لوائح وزارة التربية والتعليم ومقتضيات وظائفهم بالسماح للسيارة مرتكبة الحادث بالدخول لفناء المدرسة.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
%d مدونون معجبون بهذه: