البوابة الأخباريةاهم اخبار الرياضة

إيقاف سلسلة قياسية وتوهج السعيد ضمن أبرز حقائق سقوط بيراميدز

سقط بيراميدز في فخ الخسارة أمام مضيفه الجونة بنتيجة (2-1) خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الثلاثاء ضمن منافسات الجولة الـ23 لمسابقة الدوري المصري الممتاز.

وتوقف رصيد بيراميدز عند 45 نقطة في المركز الثاني، بفارق ثلاث نقاط أمام الأهلي الذي يواجه الداخلية غدًا الأربعاء، مع العلم أن الأحمر يتبقى له 3 مباريات مؤجلة.

ونستعرض في التقرير التالي أبرز حقائق المباراة:

– الهزيمة الثانية:

تجرع بيراميدز مرارة الهزيمة الثانية في الدوري المصري هذا الموسم، بعدما سقط في فخ الخسارة أمام الإسماعيلي بثنائية نظيفة في 19 أكتوبر الماضي بالأسبوع الـ11 للمسابقة.

وظل الزمالك الفريق الوحيد في الدوري الذي تلقى هزيمة وحيدة حتى الآن وكانت أمام النجوم، في حين أن الأهلي خسر 3 مرات أمام الاتحاد والمقاولون العرب وبيراميدز.

– انتصار تاريخي:

حقق الجونة أول انتصار في تاريخ مواجهاته أمام بيراميدز “الأسيوطي سابقًا” في الدوري المصري الممتاز.

وكان التعادل الإيجابي بهدف لمثله حسم نتائج المباريات الثلاث التي جمعت بين الفريقين خلال موسمي (2014-15) و(2018-19) بالدور الأول.

– الهزيمة الـ40:

تلقى بيراميدز الهزيمة رقم 40 له في الدوري المصري من إجمالي 95 مباراة له في المسابقة على مدار ثلاثة مواسم (2014-15) و(2017-18) و(2018-19).

– إيقاف سلسلة قياسية:

ألحق الجونة فريق بيراميدز أول هزيمة منذ 14 مباراة.

وتوقف الرقم القياسي لبيراميدز في عدد المباريات المتتالية بدون هزيمة عند 13 مباراة متتالية منذ الفوز على الاتحاد يوم 2 نوفمبر 2018 حتى 14 فبراير 2019.

– صفقات الجونة:

أتت الصفقات الشتوية التي أبرمها الجونة في يناير الماضي بثمارها، إذ أحرز اللاعبون الجدد ستة أهداف خلال خمس مباريات بالدوري حتى الآن.

وسجل معارو الأهلي خمسة أهداف بواقع ثلاثة لأحمد ياسر ريان وهدف لكل من أحمد حمدي وأكرم توفيق، بالإضافة إلى هدف لأحمد حسن مكي المعار من سموحة.

– توهج السعيد:

أحرز عبدالله السعيد لاعب الأهلي السابق هدفًا رائعًا في شباك الجونة ليواصل أداءه اللافت مع بيراميدز منذ انتقاله للفريق في يناير الماضي قادمًا من أهلي جدة السعودي.

وساهم صاحب الـ33 عامًا في تسعة أهداف خلال ثماني مباريات بقميص بيراميدز حتى الآن، بتسجيل ثلاثة أهداف وصناعة ستة آخرين في بطولة الدوري المصري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق