ممثل شاب ينتحر على المسرح وأمام الجمهور

في مفاجأة من العيار الثقيل أَقدَم ممثّل مسرحي شاب في بريطانيا على الانتحار، وذلك عندما وجّه طعنات قاتلة إلى نفسه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، وسط تصفيق الجمهور وهتافهم، غير مُدركين أن ما يُشاهدونه هو حادث انتحار حقيقي. وكما ذَكَرَت

بالصور.. تامر يحاول تجاوز أزمة قوائم العار بتكريم الشهداء
بثينة كامل: سأكون شوكة في حلق ماسبيرو
آنسات الأهلى والزمالك إلى دور الـ8 فى كأس مصر للطائرة

في مفاجأة من العيار الثقيل أَقدَم ممثّل مسرحي شاب في بريطانيا على الانتحار، وذلك عندما وجّه طعنات قاتلة إلى نفسه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، وسط تصفيق الجمهور وهتافهم، غير مُدركين أن ما يُشاهدونه هو حادث انتحار حقيقي. وكما ذَكَرَت جريدة daily mail أمس (الإثنين) فإن الممثّل كيب راستي (19 عاما) قدّم أغنية Sorry For All the Mess، وبعدها قام بغرس سكينا في صدره. ولم يُدرك الجمهور في مقاطعة أوريجون البريطانية خطورة الموقف، إلا بعد أن سقط وسط بركة من دمائه؛ حيث هرعوا لمحاولة إنقاذه، ولكن بعد فوات الأوان. وأثارت الواقعة العديد من التساؤلات عن السبب وراء قيام راستي بالانتحار وسط هذا الحضور الجماهيري، أثناء الليلة التي نظّمتها إحدى الشركات للعرض المفتوح. وقد تباينت ردود الأفعال حول ما أتاه والكر، فبينما تعاطف معه البعض، شعر آخرون بالسخط عليه؛ لما أصابهم من صدمة. ولم يقتصر الأمر على اندهاش الحاضرين، بل تخطّاه إلى تحقيق بوساطة السلطات المختصة بالصحة العقلية، بعد أن عَلِمت أن والكر كان قد أخبر أصدقاءه بما ينوي أن يفعله. وقال أحد أصدقائه: “والكر كان يُخطّط لهذا منذ فترة؛ لأنه كان يريد أن يُثبّت للناس أنه ليس هناك ما يخيف في الموت؛ حيث إنه سيصيب الجميع في وقت ما”. يُذكَر أنه تمّ احتجاز الممثّل الشاب للعلاج النفسي؛ لتهديده بالانتحار من قبل، ولكنه خرج من المشفى بعد ذلك ليختلط بالمجتمع من جديد.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0
%d مدونون معجبون بهذه: